14 جوان 2021
14 جوان 2021 °C

رئيس اتحاد المحامين يُعلق على قضية أرسلان

+ - 0 قراءة

 

علّق رئيس الاتحاد الوطني للمحامين أحمد ساعي، على قضية المحامي عبد الرؤوف أرسلان، الذي تم إيداعه الحبس المؤقت بتبسة بعد اتهامه بالانتماء لمنظمة "إرهابية".

وفي تصريحه لـ"الخبر" وصف ساعي الحبس بـ"غير المبرر على الاطلاق".

وأرجع المتحدث موقفه إلى غياب "الأدلة أو القرائن ولو كانت بسيطة التي تُفيد بانتمائه لأية منظمة ارهابية مهما كانت تسميتها".

كما ردّ المتحدث على ما جاء في الندوة الصحفية التي نشطها النائب العام لدى مجلس قضاء تبسة، حيث قال إنه "قدّم قراءة أقلُّ ما يُقال عنها أنها غير صحيحة لملف القضية"، كون "رجال الضَّبطية أنفسهم يذكرون أنهم لم يتوصلوا لأي دليل على انتمائه لأية منظمة ارهابية وبنوا محضرهم على مجرد احتمالات".

أما عن الفيديو الذي تم تداوله فقال ساعي إنه "يعود لسنة 2019 بالإضافة الى أنه لا يحتوي على أي جريمة تذكر ماعدا مشاركته في الحراك الشعبي".

واعتبر ممثل المحامين على المستوى الوطني بأنّ "أرسلان عبد الرؤوف يتوفر على كل الضمانات للحضور وبالتالي التساؤل الذي يطرح نفسه هو في ظل هشاشة الملف لماذا يتم ايداعه الحبس المؤقت الذي هو اجراء استثنائي؟".

وانتهى نفس المصدر بالتأكيد على أن "إجتماع مجلس الاتحاد لا يزال مفتوحا وسوف يجتمع مجددا للنظر في هذه القضية واتخاذ ما يمكن اتخاذه من خطوات للدفاع عن المهنة واستقلالية القضاء".

 

شاركنا برأيك