فرنسا: أعمال شغب خلال مسيرات "يوم العمال"

العالم
1 مايو 2021 () - إ.ب/وكالات
0 قراءة
+ -

 

رغم الحجر الصحي المفروض لمكافحة فيروس كورونا، نزل السبت آلاف الفرنسيين في مسيرات احتجاجية في يوم العمال بأنحاء فرنسا للمطالبة بالعدالة الاجتماعية والاقتصادية. وشهدت المسيرات اشتباكات مع الشرطة التي اضطرت إلى استخدام الغاز المسيل للدموع.

ونظمت نحو 300 مسيرة في باريس ومدن أخرى منها ليون ونانت وتولوز. وتوقعت السلطات مشاركة نحو 100 الف شخص فيها بالاجمال.

وتخلل المظاهرات عناصر من جماعة "الكتلة السوداء" اليسارية المتطرفة وحاولوا عرقلة تظاهرة لنقابات عمالية في العاصمة الفرنسية حيث جرى اعتقال 34 شخصا.

وألقت الشرطة القبض على خمسة أشخاص في مدينة ليون في جنوب شرق البلاد عقب مواجهات مع متظاهرين من "الكتلة السوداء" أيضا خلال مظاهرة اجتذبت نحو ثلاثة آلاف شخص على الرغم من هطول الأمطار.

وفي العاصمة باريس، انضم إلى النقابات العمالية أعضاء حركة "السترات الصفراء" التي فجرت موجة احتجاجات مناهضة للحكومة قبل ثلاثة أعوام وكذلك موظفو قطاعات تضررت بشدة من إجراءات مكافحة الجائحة مثل القطاع الثقافي.

وحطم بعض المتظاهرين نوافذ مصارف وأضرموا النيران في صناديق قمامة كما ألقوا مفرقعات على الشرطة التي ردت بإطلاق الغاز المسيل للدموع والقنابل اللاسعة.

وحمل المشاركون في المسيرات، والذين كان معظمهم يضع الكمامات التزاما بإجراءات الوقاية من كوفيد-19، لافتات تندد ببعض الإجراءات الاقتصادية.

كما طالب المتظاهرون بإنهاء حظر التجول الليلي الساري لمكافحة فيروس كورونا ووقف برنامج إصلاحات البطالة المقرر أن يدخل حيز التنفيذ في جويلية إلى جانب مطالب أخرى.

شارك مع أصدقائك

فايسبوك تويتر جووجل+ إيميل

شاركنا رأيك

دخول